المساعدة

ما هو خَوارزحُب - LoveAlgos؟

اسم LoveAlgos هو اختصار لكلمتي Love Algorithms باللغة الانجليزية، ويعني بالعربية "خوارزميات الحب"، والتي اختصرناها في "خَوارزحُب" قياسا على الاختصار الانجليزي..

وهي منصة تدريبية إلكترونية تقدم كل ما يحتاجه الناس حول العالم من مواد علمية تتمحور حول موضوع الزواج سواء من حيث طريقة الوصول إلى شريك العمر، أو كيفية العيش في سعادة زوجية.

وتقدم المنصة هذه المواد العلمية على هيئة دورات تدريبية في فيديوهات مسجلة، أو كتيبات، أو اختبارات ومقاييس شخصية، أو مقالات، وغيرها من الطرق والوسائل التي تعين الرجال والنساء على تحقيق زواج ناجح.

ويعكف على إعداد وتقديم التدريب والإصدارات الأخرى نخبة من أبرز الخبراء والمدربين الدوليين الأكفاء الذين لهم خبرات طويلة في المجال، ولديهم القدرة على إنتاجها باللغتين العربية والانجليزية.

ويرأس هؤلاء المدربين المدرب الدولي القدير الأستاذ عبد الباسط الحمادي المعروف عالميا والمعتمد من عدة مؤسسات مرموقة في الغرب والشرق.

هل هناك وسائل دفع أخرى غير البطاقات؟

نعم. يمكنكم الدفع عبر بيبال PayPal، وأيضا Google Pay، و Apple Pay.

كما يمكنكم الدفع عن طريق وكلائنا الرسميين الموجودين في القائمة التالية:

هل يمكنني تحميل الدورة على جهازي الشخصي؟

يمكنك مشاهدة فيديوهات الدورة والاطلاع على كافة المواد العلمية من خلال حسابك الخاص على منصة LoveAlgos عبر الإنترنت، على أي جهاز، وفي أي وقت تشاء، ومن أي مكان في العالم.

ويُحظر استخدام أي وسائل لتسجيل أو التقاط الدورة وفقا لأحكام وشروط LoveAlgos.

كيف يتم تقديم الدورة؟

يتم تقديم الدورة عبر الإنترنت، فهي مسجلة على منصة خوارزميات الحب LoveAlgos. عندما تُسجل في الدورة، سنرسل لك -عبر الإيميل- بيانات حسابك الخاص وكيفية الدخول إلى المنصة، وستجد كل مرحلة مرتبة ومرقمة بشكل واضح، وفيها الفيديوهات المسجلة لكل درس، والمقاييس والاختبارات العملية، مع الملفات المرفقة بطريقة منظمة ويسيرة.

سيكون من السهل عليك مشاهدة الدورة عبر الإنترنت في أي وقت يناسبك، ومن أي مكان يلائمك، وسيتم الحفاظ على التقدم الذي تحرزه في مشاهدة الدورة حتى تعود إليها في أي وقت.. وهكذا تستمر إلى آخر درس ومرحلة وصلت إليها.

ماذا يحدث عند التسجيل؟

بعد التسجيل مباشرة سنرسل لك عبر الإيميل بيانات حسابك الخاص مع تفاصيل الدخول إلى المنصة. ستجد في المنصة كل مرحلة مرتبة مع الفيديوهات المسجلة لكل درس والمقاييس والاختبارات العملية مع الملفات المرفقة بشكل منظم ويسير.

ولأن الدورة مسجلة وموجودة عبر الإنترنت سيكون بإمكانك مشاهدة فيديوهات الدورة في أي وقت وفي أي مكان يناسبك، وسيتم الحفاظ على مدى تقدمك في الدورة حتى تعود في أي وقت إلى آخر درس ومرحلة وصلت إليها.

ما الذي سأحصل عليه إذا سجلت في الدورة؟

بعد التسجيل مباشرة ستحصل على بيانات حسابك الخاص مع تفاصيل الدخول إلى المنصة. في المنصة ستتمكن من مشاهدة مادة الدورة كاملة بكل مراحلها، فهي مرتبة عبر الفيديوهات المسجلة لكل درس.

وإذا سجلت الآن، فبالإضافة إلى مادة الدورة والفيديوهات ستحصل أيضا على المقاييس والاختبارات التي ستكون متاحة على منصة LoveAlgos الإلكترونية بعد التسجيل مباشرة.

هل يمكنني التسجيل في الدورة مستقبلا؟

الإقبال على الدورة كبير جدا، ولا نستطيع أن نوفر هذا الثمن المخفض دائما، وقد نضطر في أي وقت إلى غلق باب التسجيل، أو نضطر للعودة إلى السعر الأصلي، فلا تكن الوحيد الذي يفوته القطار، بينما يكون الآخرون قد ركبوا ووصلوا، وتكون أنت قد ضيعت كل المعلومات والأدوات والمهارات التي كان من الممكن أن تكتسبها من خلال هذه الدورة لكي تصل إلى الشخص الذي تحلم به.

وإذا أردت أن تشاهد الدورة في المستقبل وليس الآن، فيمكنك ذلك إذا سجلت اليوم، وذلك لأن الدورة مسجلة عبر الإنترنت، وبالتالي يمكنك مشاهدة الفيديوهات في أي وقت، ويتم الحفاظ على تقدمك في الدورة حتى ترجع في أي وقت شئت إلى آخر درس ومرحلة وصلت إليها.

فلا تُفوّت هذه الفرصة للتسجيل والانتفاع من السعر المُخفّض فقد تكون هذه فرصتك الوحيدة للتسجيل في الدورة واغتنام السعر المخفض.

كم الوقت المطلوب لإكمال الدورة، أو ما طول الدورة؟

زمن الدورة الإجمالي حوالي 11 ساعة ونصف، وهي موزعة على فيديوهات وتمارين واختبارات. ولأن الدورة مسجلة عبر الإنترنت يمكنك مشاهدة الفيديوهات في أي وقت ومن أي مكان، ويتم الحفاظ على تقدمك في الدورة حتى ترجع في أي وقت إلى آخر درس ومرحلة وصلت إليها.

الدورة مكثفة بالمعلومات والأنشطة وستمضي وقتا ممتعا ومفيدا. وإجمالا، تحتوي الدورة على سبع مراحل، وفي كل مرحلة دروس واختبارات وأنشطة تفاعلية.

هل هناك وقت محدد لإكمال الدورة؟

لا يوجد وقت محدد لإكمال الدورة، وذلك لأن الدورة متاحة عبر الإنترنت فيمكنك مشاهدة الفيديوهات والاطلاع على المعلومات في أي وقت وفي أي مكان يناسبك، ويتم الحفاظ على تقدمك في الدورة حتى تعود في أي وقت إلى آخر درس وصلت إليه.

ولهذا، فالأمر يرجع إليك لتكمل الدورة متى تشاء.

هل يمكنني إكمال الدورة في أي وقت؟

نعم. فلا يوجد وقت محدد لإكمال الدورة، وذلك لأن الدورة متاحة عبر الإنترنت فيمكنك مشاهدة الفيديوهات والاطلاع على المعلومات في أي وقت وفي أي مكان يناسبك، ويتم الحفاظ على تقدمك في الدورة حتى تعود في أي وقت إلى آخر درس وصلت إليه.

ولهذا، فأنت من يحدد وقت البدء، ووقت الانتهاء منها.

هل هذه الدورة ستساعدني فعلا على إيجاد شريك حياة؟

هذه هي الدورة الوحيدة التي تعطيك كل ما تحتاج إليه بطريقة كاملة وشاملة تأخذ في عين الاعتبار مستجدات الحياة المعاصرة ومتغيراتها، وتتناول الصعوبات التي تواجه الشباب في البحث عن الشريك المناسب. هذه الدورة تقدم لك الخطوات السليمة والمختصرة التي توصلك إلى كنزك الثمين.

تم تصميم الدورة للبث عبر الانترنت (online) بطريقة متميزة وفريدة، تحت اسم "البحث عن الكنز"، لأننا نؤمن إيمانا قاطعا بأنها فعلا رحلة البحث عن الكنز المنشود، فالكنز الحقيقي -بعد الإيمان- هو شريك العمر، كما وصفه رسول الله ﷺ وهو توأم الروح.  وهو أيضا الاستقرار والسكن،كما وصفه الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم.

مفهوم أن الزواج حظ، وأنه يستحيل الوصول إلى الكنز قد أصبحت من الماضي، لأنه يمكن الآن فعلا الوصول إليه، لكن المطلوب منك هو اتباع الخريطة بدقة، ونحن نوفر لك هذه الخريطة بكل مهنية واحتراف.. منهج علمي، وأسلوب عملي.. خطوة خطوة في سبعة مراحل، تأخذ بيدك من يوم ولادة الفكرة لديك إلى ليلة الدُّخلة.

يمكنك الآن، ولأول مرة التعرف على استراتيجيات جديدة، والبحث عن شريك حياتك بأسلوب واعٍ وخطوات واضحة ومتسلسلة، اختزلنا فيها عصارة تجارب مضنية لآلاف الناس الناجحين في زواجهم، وأيضا الفاشلين الذين تمنّوا أن يكونوا قد اطلعوا على هذه الدورة قبل خوضهم للتجارب الزوجية المؤلمة نفسيا والمكلفة ماديا واجتماعيا.

هل هذه الدورة مناسبة لي؟

هذه الدورة في غاية الأهمية لكل إنسان عموما، وهي ضرورية بشكل خاص لكل من هو مقبل على الزواج سواء لأول مرة، أو لمن لم ينجح في زواجه السابق ويخطط للزواج مرة أخرى، كما أنها تناسب الشباب الذين هم في مقتبل العمر، وكذلك الشباب الذين تقدّم بهم العمر ولم يُوفَّقوا في الزواج سابقا، وهي أيضا لأولياء الأمور الذين لديهم أولاد أو بنات في مقتبل العمر حتى يرشدوهم للأخذ بالأسباب العلمية في الوصول إلى شريك العمر المناسب.

هل هذه الدورة مناسبة لمن مرّ بتجربة فاشلة؟

نعم! وهذا الشخص هو أكثر من يستفيد من الدورة.

هذه الدورة ستوضح لك الأخطاء التي يرتكبها العديد من الناس -بوعي أو بدون وعي- وستتعرف فعلا على الأسباب التي أدّت بتجربتك إلى الفشل لكي تتجنبها، وتعرف كيف تنجح بإذن الله في زواجك هذه المرة. 

هل هذه الدورة مناسبة لمن خطب؟

نعم! هذه الدورة في غاية الأهمية لك خصوصا في هذه الفترة الحساسة من عمر الارتباط، لأنك ستتعلم أساليب جديدة لمعرفة مدى توافقك مع خطيبك أو خطيبتك. وستعرف كيف تفهم الشخص الآخر، وكيف تختبره عمليا، وكيف تبني شخصيتك ومهاراتك لكي يكون زواجك ناجحا. 

وأيضا سنوضح لك كيف تبدأ بداية زوجية صحيحة، ونفصّل لك مرحلة الزفاف وشهر العسل، فنجاح الزواج يبدأ من الليلة الأولى، ونجاح البدايات مؤشر على نجاح النهايات.

فلا تفوت هذه الفرصة لأنها قد تكون سببا لنجاحك وسعادتك طول العمر.

هل هذه الدورة مناسبة لمن هو مقبل على الزواج؟

نعم! هذه الدورة في غاية الأهمية لك لأنك ستعرف كل ما تحتاج إليه لتحقيق زواج ناجح. الدورة تأخذك من الفكرة إلى الزفاف ووصولا إلى شهر العسل. هذه الدورة تعتبر بمثابة خارطة طريق مفصلة، تأخذ بيدك خطوة بخطوة، بمنهجية علمية وتطبيق عملي. 

يمكنك الآن، ولأول مرة، البحث عن شريك حياتك بأسلوب واعٍ وخطوات واضحة ومتسلسلة، اختزلنا فيها عصارة تجارب مضنية لآلاف الناس الناجحين في زواجهم، وأيضا الفاشلين الذين تمنّوا أن يكونوا قد اطلعوا على هذه الدورة قبل خوضهم للتجارب الزوجية المؤلمة نفسيا والمكلفة ماديا واجتماعيا.

أنا لا أفكر في الزواج الآن فهل هذه الدورة مناسبة لي؟

حتى إذا كنت لا تفكر في الزواج حاليا، فإنك لا تدري متى تتاح لك الفرصة، وربما يكون كنزك أمام عينيك وأنت غافل عنه، وقد لا تعرف كيف تتصرف بشكل سليم. هذه الدورة ستجهزك تجهيزا تاما، وتعطيك الأدوات التي من خلالها ستسير في طريق الزواج مستقبلا بكل ثقة ونجاح. العمر يمرّ بسرعة، والأفضل لك أن تكون مستعدا للارتباط في أي وقت، فلربما تقع في الحب بدون سابق إنذار، أو تتعرف على شخص مناسب، فتكون مستعدا وواثقا من خطواتك، لأنك ستكون قادرا على معرفة مدى التوافق بينك وبينه، ويمكنك اختباره عمليا وفهمه وقراءة شخصيته كأنه كتاب مفتوح. بل الأهم والأجمل من ذلك أنك ستكون من خلال الدورة قد عرفت من أنت وماذا تريد بالتحديد، وبالتالي ستُغربل الناس وفقا للمواصفات التي وضعتها بدقة، ولن تقع ضحية لعلاقة خاطئة وغير متوافقة، ولن تقبل بأقل مما تستحق.

وإذا سجلت اليوم يمكنك أن تشاهد الدورة في الوقت الذي تحدده أنت، فالدورة ستكون متاحة في حساب خاص بك عبر الإنترنت، ويمكنك الدخول ومشاهدتها في أي وقت ومن أي مكان يناسبك، ويتم الحفاظ على تقدمك في الدورة حتى تعود في أي وقت شئت إلى آخر درس ومرحلة وصلت إليها.

فلا تفوّت هذه الفرصة للتسجيل والانتفاع بالسعر المُخفّض، فقد تكون هذه فرصتك الوحيدة للتسجيل في الدورة واغتنام هذا السعر المُخفض.

ما هي الطرق المتاحة للدفع؟

أسهل الطرق هي الدفع عن طريق البطاقات المصرفية (Debit Cards)، وبطاقات الائتمان (Credit Cards)، سواء كانت فيزا، أو ماستر كارد، أو غيرها من البطاقات العالمية.

كما يمكن تسديد المبلغ عبر بيبال PayPal، وأيضا Google Pay، و Apple Pay.

- ويمكن الدفع عن طريق وكلائنا الرسميين الموجودين في القائمة التالية:

هل هذه الدورة مخصصة للرجال، أم للنساء؟

هذه الدورة مناسبة للنساء والرجال على حد سواء.  كل المعلومات تنطبق على الجنسين، ومطلوب معرفتها من قبل الذكور والإناث، بل إنه من المهم أن يحضرها كل من الطرفين حتى يتبين لكل منهما ما ينبغي معرفته عن الطرف الآخر، وكيف يمكن التوفيق بينهما، وتحقيق زواج ناجح وسعيد.

هل هذه الدورة معدة لثقافات أو مجتمعات محددة؟

هذه الدورة ليست مخصصة لشعب معين، ولا عرق، ولا ثقافة، ولا دين محدد، فرغم أنها تنطلق من قناعات إسلامية، إلا أنها تنطبق على كل الثقافات العالمية، وتخاطب منتسبي جميع الديانات، لأنها تقدم قيم ومبادئ إنسانية يمكن تعميمها على كل البشر، وكمثال على ذلك مرحلة فهم الذات والغوص في أعماقها، فكل إنسان مطالب بفهم نفسه جيدا، بمعنى معرفة من هو وماذا يريد، وكيف يضع مواصفات شريك حياته بدقة.  أما المواصفات نفسها فهي متروكة له بغض النظر عن دينه، أو جنسه، أو جنسيته، أو عرقه، فله كامل الحرية في ذلك. وهذا ينطبق على كل شخص على ظهر الكوكب.

ما الذي يميز هذه الدورة عن غيرها من دورات الزواج؟

هذه الدورة ليست كغيرها من الدورات المألوفة التي قد تكون مررت بها عبر الانترنت.

أولا هذه الدورة لا تتحدث عن السعادة الزوجية ولا تخاطب المتزوجين والمتزوجات، بل إنها تريك كيف تبحث عن شريك عمرك المناسب، وكيف تصل إليه، ومن ثم تتزوج بشكل صحيح.  أي أن الدورات الأخرى تعلمك طرق العلاج للأعراض المَرضية اللي تعتريك بعد التورط في زيجة غير مناسبة.. لكن هذه الدورة تعلمك طرق الوقاية من الوقوع في هذا المرض العُضال.. أي الزواج الخطأ من الشخص الخطأ، ومن ثم المعاناة طول العمر، أو الطلاق وما يجره من آلام وتبعات نفسية ومادية مكلفة.

هذه الدورة أهم مليون مرة من دورات ما بعد الزواج، لأن درهم وقاية تنفقه الآن خير من قنطار علاج تنفقه بعد الزواج لكي تعالج الأمراض التي قد تكون مستعصية وغير قابلة للعلاج.. لأنه بعد أن يقع الفأس في الرأس، وتتورط في زيجة خاطئة، وتنجب أطفال أبرياء يكون الوقت قد فات.. ويصبح من الصعب إصلاح ما فات.. ومعلوم أن البناء الصح أسهل بكثير من صيانة مبنى متهاوٍ، واسأل عن ذلك المهندسين والمقاولين والعمال..

الدورات الأخرى تعلمك كيف تنهض بعد السقوط، لكن هذه الدورة تعلمك كيف تتجنب السقوط من الأساس..

الدورات الأخرى تعلمك كيف تصلح خطأك، بينما هذه الدورة تعلمك كيف تتفادى الوقوع في الخطأ من الأصل..

ولو أردت أن تعرف قيمة هذه الدورة، فاسأل شخصًا تورط في زواج خاطئ، وما زال يعاني من قراره الخاطئ، أو اسأل شخصا تزوج وانفصل، وضيع جزءا من عمره وزهرة شبابه، وما زال مجروحا ونادما على قراره الذي اتخذه دون دراسة واستعداد..

معظم الدورات الزوجية تعمل على تخديرك، وتنويمك مغناطيسيا، وتعطيك مسكنات مؤقتة، وكيفية وضع حلول للخلافات الزوجية التي لا تنتهي، لكن هذه الدورة تجهزك للزواج، وتُعدّك إعدادا جيدا، وبالتالي لن تتزوج إلا الشخص الصح، فالدورة تعطيك مسبقا الأدوات التي تؤهلك وتجعلك قادرا على وضع الخطط التي تمنع وقوع هذه الخلافات، أو على الأقل تقللها إلى حدها الأدنى.

هذه الدورة صممناها لكم باسم "البحث عن الكنز".. كنزك هو نصفك الآخر وتوأم روحك وفرحة عمرك..

هذه الدورة متكاملة، من يوم الفكرة إلى ليلة الدُّخلة، بل وحتى شهر العسل..

هذه الدورة ستعطيك خريطة مفصّلة للوصول إلى الكنز، وستقدم لك منهجية عملية بأسلوب علمي، وستتعرف فيها على مفاهيم جديدة، وأسرار تتعلق بالرجل والمرأة، وتختبر فيها نمط شخصيتك، ودوافعك للزواج، ومستوى ذكائك العاطفي، والكثير الكثير من الأدوات الإدارية التي تأخذ بيدك خطوة بخطوة، وتساعدك على تحديد شخصية شريك حياتك الأنسب لك، وتجعلك ترسم ملامحه بكل دقة.. ليس هذا فقط، بل إن الدورة ستمنحك استراتيجيات البحث عنه، وتبين لك أفضل الطرق وأقصرها للوصول إليه، ثم كيف تفهمه وتتفاهم معاه، وكيف تكوّنا مع بعض أجمل صداقة، وتؤسسا أهم شراكة في حياتكم.. شراكة ناجحة وسعيدة.. هذه الدورة ستجعلك إنسانا آخر، ولن ترجع بعدها كما كنت، ولن تقبل بأقل مما تستحق.

هل سأحصل على شهادة عند إنهاء الدورة؟

إذا أكملت مشاهدة الفيديوهات واطلعت على المواد، وملأت النماذج الخاصة بك تكون قد أنهيت الدورة بنجاح، ومن ثم تُمنح شهادة حضور إلكترونية. الشهادة معتمدة من LoveAlgos وتثبت المشاركة وإتمام الدورة التدريبية.

كيف أتواصل معكم إذا طرأت لديّ أية استفسارات بخصوص التسجيل أو الدورة؟

لأي استفسار قبل التسجيل أو بعده، يمكنكم التواصل معنا عبر الإيميل:

[email protected]

ويسعدنا أن نستقبل استفساراتكم في أي وقت.

من هو مدرب الدورة؟

يصحبكم في هذه الرحلة المدرب المحترف الأستاذ عبد الباسط الحمادي، وفيما يلي نبذة مختصرة عنه وعن مؤهلاته وخبراته.

الأستاذ عبد الباسط الحمادي مدرب ومستشار دولي في علوم الإدارة وفروعها بخبرة عملية تجاوزت 28 سنة، واستشارات شخصية ومؤسسية، وتدريب للآلاف من الأفراد والعاملين والمدراء والقادة في الشرق والغرب، وهو مقيم في بريطانيا منذ ما يزيد عن عشرين عاما.

وقد نال الأستاذ عبد الباسط اعتمادات دولية كمدرب معتمد من مؤسسات مرموقة في الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وكندا، كما حصل على درجة كبير مدربين من البورد العربي للاستشارات والتدريب.

وبسبب تنوع الظروف والثقافات المختلفة التي تعامل معها، فقد عايش عمليا تجارب زوجية كثيرة، بعضها ناجح وبعضها فاشل، وشارك في مصالحات اجتماعية عديدة، وقدّم استشارات للمتزوجين والمتزوجات، وكوّن خبرة وفيرة في التعامل مع الخلافات الزوجية والتحديات المعاصرة التي تواجه الشباب في تحقيق زواج ناجح.

وللمزيد من التفاصيل يمكنكم الاطلاع على المعلومات أدناه:

تخرج عبد الباسط الحمادي من جامعة طرابلس، ليبيا، عام 1991 ببكالوريوس في هندسة النفط، وحصل على شهادة الدراسات العليا (PgC) في تقنية المعلومات من جامعة مانشستر بالمملكة المتحدة، كما درس التسويق وأحرز لقب أخصائي تسويق معتمد Chartered Marketer من معهد التسويق Chartered Institute of Marketing (CIM) بالمملكة المتحدة، حيث يُعتبر أكبر مؤسسة مرجعية في التسويق على مستوى العالم، ويتمتع الأستاذ عبد الباسط معهم بعضوية ذات مستوى MCIM. ثم نال بعدها درجة امتياز في دراسته للماجستير (MBA) في إدارة الأعمال الدولية من جامعة كوفنتري بالمملكة المتحدة، وكجزء من الماجستير قدّم أطروحته التي تناولت سلوك المانحين في المنظمات الإنسانية بشكل معمق، حيث نجح في إعادة نمذجته، واقترح نموذجا مطورا قابلاً للتطبيق على مستوى مؤسسي شامل، وقد صيغت الدراسة في ورقة بحثية علمية في المملكة المتحدة نشرتها الأكاديمية الإنسانية للتنمية Humanitarian Academy for Development (HAD).  ومن خلال التطبيق العملي والدراسة المهنية تأهل كمدير مشاريع ربحية بنظام برنس 2 Prince البريطاني المكافئ لنظام PMP الأمريكي، والمعمول بهما كنظامين عالميين في المجال الربحي.

وقد امتدت خبرة الأستاذ عبد الباسط العملية لمدة تناهز 28 عاما، فشملت العديد من القطاعات والمجالات، وغطّت طيفا مُنوعا من المؤسسات مثل الشركات متعددة الجنسيات في مجال البترول، حيث عمل كمدير مشاريع تخصصية وتحليل المكامن النفطية، بالإضافة إلى المناصب التي تولاها في عدد من الشركات التجارية والخدمية في عالم الأعمال.  ومن ضمن حياته العملية قضى ما يزيد عن 19 عاما في العمل الخيري ضمن قطاع المنظمات غير الحكومية (NGOs) حيث شغل عدة وظائف من ضمنها مدير برنامج الوقف بإحدى أكبر المؤسسات الإنسانية الدولية في المملكة المتحدة، كما تقلد مناصب أخرى تشمل المدير التنفيذي ورئيس مجلس الإدارة، قبل أن يتفرغ للعمل كمدرب ومستشار. 

ومنذ تفرغه للتدريب والاستشارات نال الأستاذ عبد الباسط اعتمادات دولية كمدرب معتمد من مؤسسات مرموقة في الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وكندا، كما حصل على درجة كبير مدربين من البورد العربي للاستشارات والتدريب، وكذلك اعتمد كمدرب مشاريع إنسانية تنموية بمنهجية پي إم دي پرو PMD Pro المعمول بها عالميا من مؤسسة Humentum والتي تضم LINGOs و mango و INSIDE NGO، واعتمدته أكاديمية أدير العالمية Adair International كمدرب وكوتش (Coach) دولي في القيادة الاستراتيجية للتدريب على منهجيتها ومدرستها المتميزة في القيادة المتمركزة حول العمل Action Centred Leadership (ACL) بفلسفة مؤسسها جون أدير John Adair المعروف في مجال القيادة على الصعيد الدولي على أنه أول بروفيسور يُدرّس منهجيات القيادة في العالم.

وخلال مسيرته في مجال التدريب والاستشارات يستخدم الأستاذ عبد الباسط أنظمة عالمية مثل بيكاسو البريطاني (PQASSO) ومنهجية (EFQM) الأوروبية في تحليل المنظمات وتقييم جودة أعمالها، حيث أنه معتمد رسميا كمقيّم من المؤسسة البريطانية للجودة (British Quality Foundation - BQF). وقد تشرّف عبد الباسط بتدريب الآلاف من العاملين في المنظمات الخيرية والربحية من مختلف الجنسيات ينحدرون من خمس قارات حول العالم، وذلك في مجالات الإدارة والقيادة والتسويق وتنمية الموارد المالية وإدارة المشاريع، وإعداد المدربين، وغيرها من الدورات التدريبية المتخصصة، كما قدم استشارات شخصية ومؤسسية وكوتشينغ (Coaching) لعدد من الشركات الربحية والمؤسسات الإنسانية، وساهم في تطويرها مؤسسيا في العديد من البلدان حول العالم.

  • المؤهلات العلمية والشهادات والعضويات المهنية
  • ماجستير إدارة أعمال (MBA) بتخصص أعمال دولية، وتقدير ممتاز – جامعة كوفنتري، بريطانيا
  • شهادة دراسات عليا (PgC) في تقنية المعلومات – جامعة مانشستر ميتروبوليتان، بريطانيا
  • بكالوريوس هندسة بترول (BSc Hons)، جامعة طرابلس – ليبيا
  • أخصائي تسويق (Chartered Marketer) من (CIM) – بريطانيا
  • أخصائي إعداد وتقييم الحقائب التدريبية (PTP Specialist)
  • إدارة مشاريع ربحية بنظام PRINCE2 البريطاني
  • إدارة مشاريع إنسانية بنظام PMD Pro الدولي المعتمد للمنظمات الخيرية
  • مدرب محترف (CPT/PCT) معتمد من عدة جهات دولية تشمل أمريكا وبريطانيا وكندا
  • كبير مدربين لدى البورد العربي للتدريب والاستشارات
  • عضو المؤسسة المرجعية للتسويق (MCIM) – بريطانيا
  • زميل أكاديمي ومدرب ومستشار لدى الأكاديمية الإنسانية للتنمية (HAD) – بريطانيا
  • مدرب محترف في مجال القيادة الاستراتيجية وكوتش لدى أكاديمية أدير العالمية (Adair International) – بريطانيا
  • مُقيّم معتمد للأداء المؤسسي للمنظمات الربحية وغير الربحية بمنهجية بيكاسو (PQASSO)، و (EFQM) العالميين
  • خبرة تدريبية تتجاوز العشرين عاما في مجال التدريب

في حالة الحاجة إلى أي مساعدة نرجو عدم التردد في التواصل معنا عبر هذا الإيميل

[email protected]